منتدى مختص بالتاريخ+الجغرافيا+السياسة+الاقتصاد والمال+اسلاميات + الحوار الأديان+السياحة+الرياضة.
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 - مـتـحـف اللــوفـر - المـوناليـزا - أمـاكــن سياحيـة تاريخية عجيبـة - نبذة تاريخية+ صــور .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فـاطـمـــة



عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: - مـتـحـف اللــوفـر - المـوناليـزا - أمـاكــن سياحيـة تاريخية عجيبـة - نبذة تاريخية+ صــور .   الأحد مايو 04, 2008 2:52 pm

متحف اللوفر

هو متحف يقع في باريس. يعد أهم متاحف فرنسا ومن أشهر متاحف العالم. كان عبارة عن قلعة بناها فيليب أوغوست عام 1190، تحاشيا للمفاجآت المقلقة هجوما على المدينة في أثناء فترات غيابه الطويلة في الحملات الصليبية، وأخذت القلعة اسم المكان الذي شُيدت عليه. يعد أكبر متحف في العالم.وخضع في عهد الرئيس الفرنسي الراحل ميتران إلى عمليات إصلاح وتوسعة كبيرة.

المتحف مقسم إلى أجزاء عدة حسب نوع الفن وتاريخه. به العشرات من اللوحات القيمة، من بينها لوحة الموناليزا الشهيرة.التي رسمها الفنان العبقري ليوناردو دافنشي عام 1503 ويضم هذا المتحف 5664 قطعة أثرية من الآثار المصرية القديمة.

*- المــوناليـــزا :

مصمم العمل
ليوناردو دا فنشي

تاريخ إنشاء العمل
حوالي 1503 إلى 1507

مكان العمل
متحف اللوفر, باريس

نوع العمل
لوحة فنية

معلومات تقنية
ألوان زيتية أبعادها 77*53 سم


الموناليزا أو الجوكوندا (بالإيطالية: La Gioconda) هي لوحة رسمها الإيطالي ليوناردو دا فنشي، وقد بدأ برسم اللوحة في عام 1503 م، وانتهى منها بعد ذلك بثلاث أو أربع أعوام. ويقال إنها لسيدة إيطالية تدعى ليزا كانت زوجة للتاجر الفلورنسي فرانسيسكو جيوكوندو صديق دافنشي والذي طلب منه رسم اللوحة لزوجته.

أهم ما يميز لوحة الموناليزا هو نظرة عينيها والابتسامة الغامضة التي قيل إن دا فنشي كان يستأجر مهرجا لكي يجعل الموناليزا تحافظ على تلك الابتسامة طوال الفترة التي يرسمها فيها. ومن العجيب أن فرانشيسكو زوج الموناليزا لم يقبل استلام اللوحة من دافنشي.

جلب ليوناردو الصورة إلى فرنسا عام 1516 م واشتراها ملك فرنسا فرانسوا الأول. وضعت الصورة أولا في قصر شاتو دو فونتابلو ثم نقلت الى قصر فرساي. بعد الثورة الفرنسية، علقها نابليون الأول في غرفة نومه. واللوحة تعرض حاليا في متحف اللوفر في باريس.

سرقة اللوحة

وفي عام 1911 م استطاع شاب فرنسي يدعى بيروجى كان يقوم بترميم بعض إطارات الصور بالمتحف أن يسرق الموناليزا و يخفيها لديه. و بعد عامين، أي في عام 1913 م، باعها لفنان إيطالي هو ألفريدو جيري الذي ما أن رآها وتأكد أنها موناليزا دا فنشي الأصلية حتى أبلغ السلطات الإيطالية التي قبضت على اللص وأودعت اللوحة في متحف بوفير غاليرى. فرح الإيطاليون كثيرا بذلك ولكن لمّا علمت فرنسا بالأمر دارت مفاوضات عبر القنوات الدبلوماسية بينها وبين إيطاليا، وكادت العلاقات تنقطع لولا أن فرنسا استطاعت أن تُرغم إيطاليا على إعادة اللوحة لها ومعها السارق. وكان يوم محاكمة بيروجي يوما مشهودا، حيث تسابق كبار المحامين بباريس للدفاع عنه. و قد ذكر بيروجي فى معرض الدفاع عن نفسه أن الدافع على سرقة الموناليزا هو أنه كان يحب فتاة تدعى " ماتيلدا حبًا شديدًا لكنها توفيت بعد معرفة قصيرة بينهما، و عندما شاهد الموناليزا باللوفر وجد فيها ماتيلدا حبيبته فقرر سرقتها. وقد صدر الحكم عليه بالسجن لمدة عام واحد فقط.

ليز انفاليد"Les Invalides"
أنشئ من قبل لويس الرابع عشر للجنود المصابين وهو يحتوي على عدة متاحف متضمنًا المتحف الحربي إضافة إلى إلى قبر نابوليون الأول.

لا مادلين "La Madeleine"

نصب تذكاري هائل بنى لتكريم جيش نابليون وهو يماثل معبدا يونانيا. استخدم كمحطة لسكة الحديد في باريس قبل أن يصبح كنيسة في 1842 . يقام به بعض الحفلات الموسيقية أحيانا.

مونمارتر وكاتدرائية القلب المقدس

كانت المدينة القديمة "مونمارتر " حي الرسامين التكعيبين مثل براك، بيكاسو، وجوان جرير. و اليوم تجد حشودا من فناني الأرصفة في هذه المنطقة الرائعة يرسمون الناس و المناظر بسرعة و جمال، وأيضا تجد المقاهي الودودة، و البيوت و الحدائق الجميلة، وفي الجوار ملهى مولان روج المشهور.

وفي أعلى تل مونمارتر تجد كاتدرائية القلب المقدس الشهيرة. هذه البازليليك البيزنطية الطراز يعود تاريخها إلى القرن التاسع عشر وتم استكمالها في 1914 . من هذا المكان، تجد منظرا بانوراميا رائعا للعاصمة.

دار أوبرا غارنييه "Opéra Garnier"

بنيت دار الأوبرا في 1860 من قبل شارل غارنييه على الطراز المعماري الكلاسيكي الخاص بفترة الإمبراطورية الثانية و هي أحد أكبر المسارح في العالم . زين السقف من قبل شاغال

حديقة باغاتيل"Parc de Bagatelle"

كان باغاتيل في الأصل بيتا صغيرا قام بشرائه مارشال ديستري في عام 1720. وبعد ذلك تحول إلى قلعة صغيرة فاخرة ليصبح مكانًا للاحتفالات . و تمت توسعته وتحويله إلى حديقة نابليون الثالث في النصف الثاني من قرن التاسع عشر.

حديقة النباتات " Jardin des Plantes"

أنشئت الحديقة بعد إكمال عمل علماء النبات في القرن السادس عشر. في 1577 أنشأ نيكولا هول الصيدلي بيت الإحسان المسيحي Maison de la Charité Chrétienne بحديقة نباتات بسيطة فكانت حدائق النباتات الأولى في باريس.

حديقة تويلوري "Jardin des Tuileries"

تحتل حدائق تويلوري مساحة 25 هكتار في قلب باريس بين ملاهي حديقة اللوفر و ميدان الكونكورد و شاطئ نهر السين. كاترين دي ميديسيس هي التي كلفت ببنائه لكن التصميم الحالي للحديقة الرسمية (1664) منسوب إلى المهندس لو نوتر. هناك مبنيان مشهوران في تويلوري : الأورانجري و متحف دي جو دو بوم.

متنزه دي بوت شومون "Parc des Buttes Chaumont"

يقع هذا المنتزه على أحد التلال داخل العاصمة الفرنسية وهو فكرة نابليون الثالث.

متنزه مونسوري "Parc Montsouris"

المتنزه جميل و هادئ و شاسع وقد تطور في أثناء فترة حكم الإمبراطورية الثانية ليكون جزءًا من الخطة المصممة من قبل نابليون الثالث و البارون أوسمان لإعطاء باريس مناطق خضراء كبيرة في جهاتها الأصلية الأربعة .

متنزه جورج براسانز "Parc Georges Brassens"

تم افتتاحه للجمهور في عام 1984. و سمي هذا المتنزه الجديد على اسم الشاعر و المطرب الفرنسي الشهير جورج براسانز الذي عاش بالقرب منه ، في K42 شارع سانتوس ديمون. الفنانون الآخرون مثل زادككين النحات و فرنان ليجيه الرسام أيضًا عاشوا في هذا الحي الباريسي.

مقبرة بير لاشيز "Cimetière Père Lachaise"

تعتبر مقبرة «بير لاشيز» أكثر المقابر الموجودة داخل باريس شهرة، و أيضًا أكبر متنزه في باريس . افتتحت في عام 1804. وهي تستقبل مليوني زائر في العام. المئات من الفنانين المشاهير و الأدباء مثل ( إديث بياف، جان دو لا فونتين، موليير، أوسكار وايلد، بالزاك، بروست، دولاكروا، سارا بيرنار، ايف مونتان، شوبان...) و العلماء و السياسيون دفنوا هنا. و يمكن للزوار مشاهدة القبور الكثيرة المبنية من قبل المهندسين المشهورين.

ويجذب قبر جيم موريس مغنى فريق الدورز أكبر عدد من الزوار، وقد توفي في باريس في عام 1971 .

مقبرة مونمارتر " Cimetière Montmartre "

تعتبر مقبرة مونمارتر في شهرة وحجم مقبرة بير لا شيز نفسها. ولقد أنشئت في 1798 ثم أغلقت و أعيد افتتاحها مجددًا في 1831. دفن بهذه المقبرة شخصيات مشهورة كثيرة مثل الأدباء (الفريد دي فيني و ستاندال و أوفينباخ و دوغا...)

ليون (بالفرنسية : Lyon)

هي مدينة فرنسية تقع في جنوب شرق البلاد. تعد ثالث أكبر المدن الفرنسية. يبلغ عدد سكانها 468,300 نسمة (إحصاءات 2004).

تشتهر بمجمعاتها التجارية الكبيرة و بمبانيها التاريخية العريقة.

بنيت مدينة ليون في موقع قرب مصب نهر الرون في البحر و أصبحت عاصمة لبلاد الغال القديمة. و تعتبر في الوقت الحاضر أقدم موقع اثري روماني بعد روما ذاتها. و هي تقع على أعمق نقطه في وادي الرون. و تعتبر المدينة عاصمة الحرير حيث اخترعت فيها طريقة الجاكار في النسيج. و هي حاليا عاصمة منطقة الرون (الألب). و تتمتع بموقع فريد في وسط أوروبا. و هي مدينه كبيرة و تزخر بالمصانع و المؤسسات التجارية و الأسواق والصناعات البترو كيماوية تدين مدينة ليون في شخصيتها المتميزة للمناطق المحيطة بها كالتلال الشاهقة و السهول الشاسعة و النهرين المحيطين بها. و تضم المدينة العديد من المؤسسات الثقافية التي تساهم في تعزيز سمعتها الدولية و تشمل : أوبرا ليون و معهد الضوء و 27 متحفا، كما تضم المدينة متحف الفنون الجميلة الذي يحتل موقع دير البنديكت القديم (قصر سان بيير) و هو نموذج مصغر لمتحف اللوفر. كما يوجد في المدينة 30 مطعما من أرقى المطاعم فهي عاصمة المطبخ و التذوق الفرنسي. كذلك توجد بها ممرات مغطاة تصل بين شارع و آخر من خلال الساحات و المباني

ممكن الوصول إليها من الدول العربية عن طريق مطار ليون الدولي أو عن طريق مطار جنيف و التي تبعد من 3 الى 4 ساعات و تصل بالمدينة شبكة قطارات واسعة تصلها من و إلى المدن المجاورة لها.

أشهر أماكن الزيارة

ساحة بيل كور (الساحة الجميلة)

أهم ساحات ليون : /310 م x 200 م/. اكتشف فيها الكثير من اللقى الفخارية. و قد أصبحت أكبر ساحات المدينة في القرن /17/. كانت تدعى "الساحة الملكية" أيام لويس /14/ و ما يزال فيها تمثاله ممتطيا جواده.

ساحةتيررو

حيث شيد مبنى المحافظة منتصف القرن /17/ و من يومها تحولت إلى مركز إداري.

بازيليك فورفيير

بنيت في القرن /19/ بتأثيرات معمارية قوطية و بيزنطية. و قد أثر و جودها على المنطقة المحيطة فطبعها بطابع ديني ملحوظ. و لكنها منطقة سياحية جدا. و منها، نحصل على إطلالة بانورامية على المدينة.

مرسيليا

بازيليك نوتر دام دو لا غارد

يرتفع مصلى، منذ /1214/ على هضبة غارد تحول عام /1536/ إلى حصن. بعد تهدمها في أثناء الثورة، أعيد افتتاحها عام /1807/ ثم استبدلت بالكنيسة الحالية ذات الطابع البيزنطي المزين بالفسيفساء عام /1853/.

أرصفة جولييت

أنشئت أواسط القرن /19/ على مساحة /10/ هكتارات ضمن مخطط توسع المدينة و تطويرها، متبعة امتداد المرفأ نحو الشمال. و قد كانت أكبر أرصفة أوروبا في حينها.

باب المشرق

دشّن هذا الصرح عام /1927/ ذكرى لكل الشهداء و المفقودين، من كل الأديان، الذين ماتوا من أجل فرنسا في شمال أفريقيا.











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
- مـتـحـف اللــوفـر - المـوناليـزا - أمـاكــن سياحيـة تاريخية عجيبـة - نبذة تاريخية+ صــور .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
داودي لعرج وأحلى الحضارات.بوقطب :: الفئة الأولى :: منتدى التعليم المتوسط-
انتقل الى: