منتدى مختص بالتاريخ+الجغرافيا+السياسة+الاقتصاد والمال+اسلاميات + الحوار الأديان+السياحة+الرياضة.
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مــدن وعـــواصــم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 181
تاريخ التسجيل : 01/04/2008

مُساهمةموضوع: مــدن وعـــواصــم   الخميس أبريل 10, 2008 9:39 pm

-*- مــدينــــة الجـــزائـــــر:
- تعــود مدينة الجزائر في جذورها إلى قرية آرغــل التي حولها الفينيقيون إلى ثـغــر بحري تجاري وحرفوا اسمها ودعــوها اكوزيــم بمعنى جزائر الحمام ثم ساروا يسمونها اكــوزيـــوم ، والأصـح كذلك أنه كان أمامها صخور كبيرة متجاورة تشبه الجزر في شكلها ووضعها الطبيعي ومنها تلك الصخرة التي بنى عليها الاسبان قلعتهم المشهورة عام1510م ، فوصل بين تلك الصخور بالأتربة وضمت الى بعضها البعض وربطت بشاطىء المدينة بواسطة رصيف طويل وعريض ، ويومئذ دعيت تلك القرية بالجزائر.
أُختلف في المرجعية التاريخية للتسمية ، إلا أن المؤكد هو أن العاصمة أعطت عنوانا لكل البلد ، الذي سمي أيام الفرنسيين سنة 1839 من طرف أنتوان فيرجيل شنيدر [2] رسميا الْجَزَائِر [3].
بعض المصادر التاريخـية ، تقول بتسمية العاصمة من طرف بلكين بن زيري (بولوغين) مؤسس الدولة الزيرية ، حين وضع أسس عاصمته عام 960 على أنقاض المدينة الرومانية إكوسيوم (Icosium)، جزائر بني مزغنة [4]. وجود 4 جزائر صغيرة جدا قرب المدينة جعلها تسمى هكذا (صارت الآن قطعة واحدة ، بعد أن تمت تهيئتها من العثمانيين)
المصادر الأقدم، تنسب التسمية للجغرافيين المسلمين قبلها (ياقوت الحموي[5] و الإدريسي) لوصفهم البلد تابعا لبني مزغنة.
نفس المصادر العربية تنسبها أيضا لجزر الحياة، جزائر السعديّات (تنجيم) مع شريطها الساحلي الخصب، مقابل الصحراء القاحلة.
مصادر أخرى تنسبها لأبي بولوغين نفسه، زيري بن مناد، دزيري، من البربرية تزيري ، ضياء القمر، يعرب بعدها الإسم [6].
تسمى بالأمازيغية:
تاريخيا ، لم تكن العاصمة الحالية وحدها ، كانت هنالك عواصم داخلية ، لعدد الممالك العربية و البربرية التي استقرت على التراب الحالي (تاريخ الجزائر).


أسـسـهـا الأميـر عمربن العاص أثـنـاء الفـتـوحـات الاسـلامية سنــة 641م بنـى بهـا مسجـد سمــي باسمـــه وهــو من أقــدم المساجـد والاثــار التاريخية الاسلامية ، قــام الفـاطمـيـــون بتوسيعـــهــا
وتـحـديثـهـا ،وأسـســوا عـاصمـــة لهـــم عـام 969م هي القاهــــرة وبنــو جـامــع الأزهــــر
مــن970م الــى972م . جــامــع الـحـكـيــم 990م الــى1004م ، تــوجــد بـهـا الأبــواب الثـــلاثـة:
بـاب النـصــر – بـاب الفتـــح – بـاب الزويلــــة ، ويـــتــضح تاريـــخ المــديــنـــة مـــع مجـــيء

"عمرو بن العاص" لفتح مصر أقام عاصمته الإسلامية الجديدة "الفسطاط" بالقرب من ذلك الحصن، والتي كانت تعرف بمدينة مصر، والمعروف أن نشأة "الفسطاط" كان على غرار المدن التي ينشئها سكان البادية، فكانت أشبه بالحضر البدوي وكانت تشبه إلى حد كبير تخطيط "المدينة المنورة"، حيث حدد مخططوها -الذين لم يكن بينهم مهندس- مواقع لكل قبيلة من تلك القبائل التي شاركت في الفتح واستوطنت مصر بذراريها، والذين عرفوا فيما بعد بأهل مصر.
وكان تنسيق "الفسطاط" يقوم على إعطاء كل قبيلة قطعة من الأرض تقيم فيها مساكنها ويفصل بينها وبين غيرها مساحة من الأرض الفضاء التي طواها فيما بعد التوسع العمراني الذي زحف على هذه الفراغات، ويلاحظ أن العرب المسلمين الفاتحين تركوا مساحة بينهم وبين النهر كانت تسرح فيها دوابهم؛ كانت تسمى "المراغة" وهو ما يكشف عن وعي حضاري لدى المسلمين الأوائل في عدم البناء على حواف الأنهار والشواطئ حتى لا يحرموا غيرهم من الهواء النقي وحتى لا يحرموا أنفسهم ودوابهم من المساحات الخضراء التي تعد سلة الطعام للمدن في ذلك الوقت لصعوبة المواصلات وغياب الأمن في بعض المناطق، يقول مؤرخ مصر الكبير "ابن عبد الحكم"، "وقد كان المسلمون حين اختطوا تركوا بينهم وبين البحر (النيل) والحصن (بابليون) فضاء لتفريق دوابهم وتأديبها"، وظلت "الفسطاط" قائمة مزدهرة على اختلاف درجات هذا الازدهار حتى أحرقهاالوزير الفاطمي "شاور" عند قدوم حملة "أموري" الصليبية.
ثم تطورت هذه العاصمة بإنشاء مدينة "العسكر" التي يعد موقعها الحالي منطقة "زينهم" التي أقامها "صالح بن علي" أول وال للعباسيين في مصر سنة (133هـ=750م) وكانت في البداية مقصورة على الجنود العباسيين، ولعل هذا السبب الذي جعل الناس يطلقون عليها "العسكر"، واستمر ذلك الحال حتى جاء "السري بن الحكم" واليا على مصر عام (201هـ=816م) فأذن للناس بالبناء
فتهافت الناس على البناء بالقرب من مقر الحكم ونمت المدينة حتى اتصلت بالفسطاط

-*- مــدينــة القـاهـــرة :
القاهرة" هي المدينة التي أنشأها القائد الفاطمي "جوهر الصقلي" سنة (358هـ=969م) شمالي مدينة "الفسطاط" وبناها في ثلاث سنوات وأطلق عليها اسم "المنصورية" ثم جاء الخليفة "المعز لدين الله الفاطمي" وجعلها عاصمة لدولته، وسماها "القاهرة"، وكانت مساحتها على حوالي 340 فدانا، وعندما انتهت "الدولة الفاطمية" على يد "صلاح الدين الأيوبي" سنة (567هـ=1171م)، وأقام مكانها "الدولة الأيوبية" التي استمرت 82 عاما حتى عام (648هـ=1250م) حدث تطور كبير في "القاهرة"، فبعد أن كانت المدينة ملكية خاصة للخلفاء أباحها "صلاح الدين" للخاصة والعامة، وأنشأ فيها عمارات جديدة فزادت اتساعا، ولعل أهم ما أنشأه كان "قلعة الجبل" لتكون حصنا له يعتصم به من أعدائه الداخليين والخارجيين، وقد وكل عمارتها إلى "بهاء الدين قراقوش"، كما بنى سورا جديدا للقاهرة سنة (572هـ=1176م)، وبنى قناطر الجيزة؛ غير أنه توفي قبل أن يكمل بعض هذه المباني الضخمة، وقد استخدم "قراقوش" الصليبين في بناء القلعة والسور، وأول خريطة يعتد بها للقلعة جاءت مع "الحملة الفرنسية" أي بعد بناء القلعة بحوالي ستمائة عام.
أما "الدولة المملوكية" التي بدأت سنة (648هـ=1250م) فقد شهدت اتساعا في "القاهرة" فأنشأت عددا من الآثار ما تزال قائمة حتى الآن، وأنشأت بعض المناطق الجديدة مثل ما يسمى حاليا "باب اللوق" التي سكنها عدد من فرسان التتر الذين أسلموا وبني عدد من المساجد والأسبلة، إلا أن عهد السلطان "محمد بن قلاوون" كان الأبرز في العمارة المملوكية.
أما "القاهرة" في "الدولة العثمانية" التي بدأت في مصر بعد هزيمة المماليك في معركة "الريدانية" سنة (923هـ=1517م) فقد بدأت تشهد عصرا جديدا، كذلك "الحملة الفرنسية" على مصر سنة (1213هـ=1798م) التي استمرت ثلاث سنوات والتي رسمت خرائط مهمة للقاهرة إضافة إلى عدد كبير من الرسوم التي تصور الحياة في تلك المدينة، والتي ضمها كتاب "وصف مصر

إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر و أقام الصلاة و آتى الزكاة ولم يخش إلا الله فعسى أولئك أن يكونوا من المهتدين[ سورة التوبة : الآية 18]


صورة لجامع عمرو بن العاص بعد صلاة الجمعة

بعد الفتح الإسلامي لمصر في غرة المحرم سنة 20 هجرية الموافق 8 نوفمبر 641 ميلادية أسس الفاتح الكبير "عمرو بن العاص" مدينة الفسطاط لتكون أول عاصمة إسلامية لمصر، وعندما أرسل له الخليفة "عمر بن الخطاب" - رضي الله عنه - ليبني مسجداً لإقامة شعائر صلاة الجمعة بني "عمرو بن العاص" هذا المسجد الذي سمي باسمه حتى الآن، وكان يعرف أيضاً بمسجد النصر ... والمسجد العتيق ... وتاج الجوامع، فكان بذلك أول مسجد في مصر وإفريقيا والرابع في الإسلام بعد مساجد المدينة (بناه الرسول - صلى الله عليه وسلَّم - في العام الهجري الأول) والبصرة (بناه عقبة بن غزوان - رضى الله عنه - عام 14هـ / 635م) والكوفة (بناه سعد بن أبي وقاص - رضى الله عنه عام 17هـ / 638م)
أشرف علي بنائه أربعة من الصحابة هم:
• أبو ذر الغفاري
• أبو بصرة
• محمية بن جزء الزبيدي
• نبيه بن صواب البصري
وقام بتحديد القبلة فيه جمهور من الصحابة – رضوان الله عليهم – مـنهم:
• ربيعة بن شرحبيل
• عمر بن علقمة القرشى
• الزبير بن العوام
• المقداد بن الأسود
• عبادة بن الصامت
• رافع بن مالك
• أبو الدرداء
• فضالة بن عبيد الله
• عقبة بن عامر
وغيرهم من أجلاء الصحابة الفاتحين، وافتتح بأول صلاة جمعة مباشرة فكان بذلك أول مسجد جامع في مصر والقارة الإفريقية ليخرج منه نور الإسلام والإيمان إلي باقي البلدان.



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

-*- دمـــــشــــــق :

تعد مدينة دمشق أقدم مدينة مأهولة في التاريخ فقد اختلف المؤرخون في تحديد تاريخ بنائها فهناك من يقول أن سيدنا ابراهيم الخليل عليه السلام ولد بعد بنائها بخمس سنوات كما ورد في معجم البلدان ويعود الفضل في بنائها الى جيرود بن سعد بن عاد بن ارم بن سام بن نوح عليه السلام كما يرى بعض المؤرخين بينما يرى البعض الاخر ان الفضل في بنائها يعود الى اليونانيين بسبب معرفتهم لحركات الكواكب وحسن اختيارهم لموقعها فقالوا : انهم وضعوا الارصاد وتكلموا عن حركات الكواكب واتصالاتها ومقارنتها وبنوا دمشق فى طالع سعيد واختاروا هذه البقعة الى جانب الوارد بين جبلين. وذكر ياقوت الحموى فى معجم البلدان أن دمشق سميت بهذا الاسم لان الناس دمشقوا فى بنائها أى أسرعوا وتعجلوا وأما الاراميون الذين سكنوها فقد سموها دارميسق اى الدار المسقية أو المروية كما أنها تدعى جلق وعلى امتداد التاريخ تعاقبت على دمشق دول وعهود وأزمان وسكنها العموريون والكنعانيون حوالى الالف الثالث ق.م ثم تعرضت للغزو الاشورى وبعده للنفوذ الفرعونى فى عهد تحوتمس الثالث فى النصف الثانى من الالف الثالث ق.م وسكنها الاراميون وأسسوا ممكلة ارام دمشق ثم حكمها الاشوريون ومن بعدهم الفرس واليونانيون والرومانيون وسموها داماسكس ثم ظفرت بمكانة سامية فى ظل الحكم الاسلامى العربى. وتبلغ مساحة مدينة دمشق داخل السور أى دمشق القديمة حوالى 128 هكتارا اى حوالى 256 فدانا وهى على شكل بيضوى يبلغ قطرها 1600 متر ممثلا بالشارع المستقيم من العهد الرومانى حيث يروى أن القديس بولس الذى فقد بصره فى الطريق الى دمشق سار فيه متجها نحو معبد حنانيا فى نهاية سوق الطويل ليصل عند باب شرقى ليعاد اليه نظره هناك. وأما الدخول الى مدينة دمشق فيجب أن يكون من أوسع أبوابها التى تنقلنا الى أمجادها التاريخية وتحدثنا عن صمودها فى وجه الغزاة والطامعين فقد تم بناء سور كبير للمدينة لضرورات الدفاع عنها وحمايتها وفتحت فيه أبواب للدخول والخروج وكان ذلك فى بداية العصر اليونانى وفى العصر الرومانى تمت صيانته وظهرت سبعة أبواب نسبة الى الكواكب السبعة المعروفة فى حينها نحتت رموزها على تلك الابواب لاعتقادهم بأنها تحمى المدينة وقد دمرت أجزاء من السور عام 749 ميلادى وأخذ السور بالانهيار ثم اعيد تحصينه فى عام 1174م فى عهد نور الدين الزنكى وفتحت فيه أبواب لم تكن موجودة مثل باب الفرج وباب النصر أما الابواب الرومانية الاصل السبعة فهى.. 1 .. باب شرقى ويرمز الى كوكب الشمس وهو الباب الوحيد فى جهة الشرق عند بداية الشارع المستقيم الذى كان يحوى قوس النصر ومنه دخل خالد بن الوليد فاتحا دمشق. 2 .. باب جنيق أو باب السلامة ويرمز الى كوكب القمر وهو أحد الابواب الشمالية للسور واطلق عليه هذا الاسم لانه محمى بمجرى نهر العقربانى. 3 .. باب توما و يرمز الى كوكب الزهرة وينسب الى أحد العظماء الروم وقد تهدم مع الزمن وأعاد بناءه الملك الايوبى الناصر عام 1227 م وفى عصر المماليك قام الامير تنكز بتجديده عام 1333 وقد دخل منه عمرو بن العاص. 4 .. باب كيسان ويرمز الى كوكب زحل وهو باب قديم رغم نسبته الى كيسان مولى معاوية بن أبى سفيان دخل منه المسلمون بقيادة يزيد بن أبى سفيان وأغلقه السلطان نور الدين الزنكى وأعاد فتحه الملك الاشرف ناصر الدين سنة 1363 وأثناء الاحتلال الفرنسى أعيد بناؤه وترميمه وبنيت خلفه كنيسة القديس بولس. 5 .. باب الفراديس ويرمز الى كوكب عطارد ويحمل اسم قرية الفراديس وقد حاصره المسلمون بقيادة عمرو بن العاص حتى استسلمت الحامية البيزنطية. أعيد انشاؤه وترميمه فى عهد الملك الصالح عماد الدين بن اسماعيل سنة 1241 م. 6 .. باب الجابية ويرمز الى كوكب المشترى وسمى بهذا الاسم لانه كان يؤدى الى معسكر للجند مكلفين بجباية الضرائب ومنه دخل جيش المسلمين بقيادة أبى عبيدة بن الجراح لتحرير دمشق وفى عام 1164 للميلاد أعاد الملك نور الدين محمود انشاءه وترميمه ثم قام الملك الناصر صلاح الدين بتجديده. 7 .. باب الصغير ويرمز الى كوكب المريخ وهو أصغر أبواب السور ويقع فى الجهة الجنوبية أعاد بناءه الملك نور الدين محمود سنة 1156 للميلاد وجدد على يد الملك عيسى بن ابى بكر الايوبى سنة 1226م دخل منه يزيد بن أبى سفيان الى دمشق. كما أن هناك أبوابا أخرى لدمشق هى باب جيرون وهو الباب الشرقى لمعبد جوبيتير الدمشقى ويقع فى حى النوفرة وباب البريد. هذا ويوجد فى دمشق القديمة قلعة دمشق التى يعود بناؤها الى زمن السلاجقة سنة 1076 ميلادية بعد طرد الفاطميين منها سنة 1075 حيث أكمل بناءها الامير أرسلان ثم تسلم الملك العادل حكم الشام ومصر 1199 ميلادية وبدأ ببناء القلعة الايوبية واستمر ببنائها حتى وفاته 1218 ميلادية ولم يهدم الملك القلعة السلجوقية وبدأ ببناء قلعة أيوبية متقدمة قليلا عن الخط الدفاعى للقلعة القديمة التى تبلغ مساحتها نحو 33176 مترا مربعا ولها أربعة أبواب و12 برجا. وأما الجامع الاموى جوهرة دمشق القديمة فقد كان معبدا رومانيا للاله جوبيتير ثم أصبح كنيسة ثم جامعا فى زمن الخليفة الوليد بن عبد الملك 705 الى 715 ميلادية الذى أراد له أن يكون اية ساطعة من الفن والجمال وتبلغ مساحته 15700 متر مربع وهو من أعظم المفاخر المعمارية يتميز بسعته وارتفاع مبناه وجمال ماذنه الثلاث وقبته وجمال لوحاته الفسيفسائية وفى حرمه ضريح يوحنا المعمدان النبى يحيى عليه السلام وله ثلاث ماذن الشرقية وتسمى مئذنة عيسى و الغربية و مئذنة العروس والتى تعد أقدم مئذنة اسلامية قائمة حتى الان كما أن له أربعة أبواب هى باب القوافين العنبرية و باب البريد من جهة الغرب وبابان صغيران باب العمارة وباب النوفرة.



تعد بغداد اكبر مدن العراق وايضا من كبرى مدن الشرق الاوسط و ثاني أكبر مدينة عربية معاصرة بعد القاهرة .وهى مدينه عريقة يعود انشائها إلى عهد ابو جعفر المنصور ثانى خليفة عباسي 145 هـ 762 م ، بنى أبو جعفر المنصور على نهر دجلة عاصمته بغداد (145- 149 هـ) 710 ميلادية على شكل دائري، وهو اتجاه جديد في بناء المدن الإسلامية، لأن مـعظم المدن الإسلامية، كانت إما مستطيلة كالفسطاط، أو مربعة كالقاهرة، أو بيضاوية كصنعاء. ولعل السبب في ذلك يرجع إلى أن هذه المدن نشأت بجوار مرتفعات حالت دون استدارتها . ويعتبر تخطيط المدينة المدورة (بغداد)، ظاهرة جديدة في الفن المعماري الإسلامي ولاسيما في المدن الأخرى التي شيدها العباسيون مثل مدينة سامراء وما حوته من مساجد وقصور خلافية فخمة. وإلى جانب العمارة وجدت الزخرفة التي وصفت بأنهما لغة الفن الإسلامي، وتقوم على زخرفة المساجد والقصور والقباب بأشكال هندسية أو نباتية جميلة تبعث في النفس الراحة والهدوء والانشراح. وسمي هذا الفن الزخرفي الإسلامي في أوروبا باسم أرابسك.

وفي عام 1509 سيطر الصفويون بقيادة الشاه إسماعيل الصفوي المدينة، وبقيت تحت سيطرة الصفويين حتى انتزعها العثمانيون من يد الصفويين 1535 م، ولكن ما لبث الصفويون أن عادوا ليسطروا عليها عام 1624 حتى 1639 حيث دخلها السلطان العثماني مراد الرابع وفي مارس 1917 سيطر الإنجليز على المدينة وفي عام 1920 ثار العراقيون على الإنجليز، ووقعت بغداد كمعظم مناطق العراق الأخرى تحت الإنتداب البريطاني. وتمثل بغداد حاليًّا حالة من حالات التتابع المدني في إطار موقع واحد ففي إطار موقع الرافدين تتابعت العواصم من بابل القديمة إلى سلوقية الإغريقية و قطيسنون الفارسية التي كانت تعرف بمدائن كسرى ثم بغداد العربية الحالية.

وتسـمــى مـدينـــة السـلام أسـسـهـا الخليفـــة العـباســـي المنصــور سنــة762م ، دام بناؤهــا أربـع سنــوات ، قام على بنـائـها مــايقـارب : 100.000 عــامــل بهـــا أربـع أبــواب كـلـهــم يوصلون
الـى قصــر الخـلافــة والمسـجــد ، ازدهـــرت في عـهـد الخليفــة هــارون الرشـيــد ، وهي مدينــة بهــا آثــار لحـضــارات قديمـــة ، مديـنـــة اقتصــادية ثقـافيـــة اشتهـــرت عبــر العـصـور بتدريـس عـــدة عـلـــوم على رأســـهـــا الريــاضيــات ، حطـمــهــا المغـــول وأعيـــد بنـائهــا سنـــة1401م ، دخـلـــت تحـــت الخــلافــة العـثـمــانيـة الــى غـايـــة سنــة1638م احتـلت من طـرف البريـطـانيين سنــة 1921م وأصبــحت تعـرف الحكــم الملكي خلال عهد فيصل بن الحسين المطرود من سوريا من قبل الفرنسيين، وهي خـاضعة للانتداب البريطاني ، وفـــــي
سنــة 1958م أصبحــت عـاصمـة الجمهورية العراقية ، وتحــولت الــى حـالـة من الاضطرابات واللااستقرار خــاصــة ابتـداءا من سنــة 1990م خلال حرب الخليج الثانية حيث تم فرض الحصار الاقتصادي والجوي على العراق ، وفي عــام2003 تعـرضت للغزو والاحتلال من قبل العدوان الغربي الصليبي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://daoudi.yoo7.com
fedla



عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 20/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: مــدن وعـــواصــم   الأحد أبريل 20, 2008 11:26 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مــدن وعـــواصــم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
داودي لعرج وأحلى الحضارات.بوقطب :: الفئة الأولى :: المنتدى العــام-
انتقل الى: